القائمة الرئيسية

الصفحات

التشريع وأخلاقية المهنة : حماية حياة الأستاذ

التشريع وأخلاقية المهنة : حماية حياة الأستاذ 







إستنادا إلى جملة من الدراسات التشريعية، واعتمادا على مجموعة من التحليلات القانونية والقائمة إجمالا على إبراز الدور المنوط بالأستاذ الموظف في العملية التعليمية، وما لذلك الدور من تبعات، كان الميل واضحا للحديث عن جانب  من الحماية المخصصة للأساتذة كموضوع بارز خط مسار ورقة البحث هذه، عبر جملة من المحاور الرئيسية والتي تصب - نهاية - في حقل واحد يشملها جميعها دراسة وتفصيلا.
فالأستاذ وكغيره من موظفي الدولة، يعتبر محميا حماية كاملة طبقا للفصل التاسع عشر من النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية والذي يحمل الإدارة كامل المسؤلية في حماية موظفيها من التهديدات والتهجمات والإهانات والتشنيع والسباب التي قد يستهدفون لها بمناسبة القيام بمهامهم، وتعوض إذا اقتضى الحال طبقا للنظام الجاري به العمل، الضرر الناتج عن ذللك في كل الأحوال التي يضبطها التشريع الخاص برواتب التقاعد وبضمانه الوفاة، حيث أن الدولة هي التي تقوم مقام المصاب في الحقوق والدعاوى ضد المتسبب في الضرر.

وفي انقسامها للحديث عن موضوع الحماية المخصصة للأستاذ، نجد هذه الورقة وقد انقسميت إلى عدة تشعبات بارزة تتوحد في نهاية المطاف حول شيمة واحدة. وقد تم إدراج المواضيع إسفله وربطها بالموضوع، لما لها من انعكاسات على سيرورته وتطبيقاته في المجالين العملي والقانوني.

  1. حماية حياة الأستاذ
  2. حماية صحة الأساتذة
  3. الحماية المخصصة للأستاذ عبر تمتعه بالرخص الممنوحة للأساتذة
    1. رخص المرض القصيرة الأمل
    2. رخص المرض المتوسطة أو الطويلة الأمد
    3. رخص بسبب أمراض أو إصابات ناتجة عن مزاولة المهنة.
  4. الحماية المخصصة للموظف عبر تحمله لمختلف المسؤوليات
    1. المسؤولية  الإدارية
    2. المسؤولية المدنية
    3. المسؤولية الجنائية
  5. حوادث الشغل والحماية المخصصة للأستاذ
  6. الحق في الحمابة من التهديدات والإهانات
  7. الحق في تحمل الدولة عن الموظف التعويضات المدنية
  8. حوادث الشغل والحماية المخصصة للإستاذ
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات